القائمة الرئيسية

الصفحات



هناك علاقة وثيقة بين الوزن المثالي للفرد و قدرته على القيام بالنشاط العضلي و الذهني ، حيث يعبر الوزن عن صحة البدن و قدرته على القيام بالمجهود العضلي بما يتناسب مع الطاقة التي يحتفظ بها الجسم ، كما أن التغيرات التي تطرأ على الوزن بشكل مفاجئ تعتبر علامات مرضية و تشير في كثير من الأحيان غلى الإصابة ببعض الأمراض التي يمكن أن تكون خطيرة في حالات معينة .
و لكن لكي يتم الحفاظ على الوزن المثالي للشخص و متابعته بشكل منتظم و الإلتزام بنمط غذائي و بدني صحي يقلل من نسب الإصابة بالأمراض و المشاكل الصحية ؛ يجب أولاً معرفة ما هو الوزن المثالي للشخص البالغ .. يحدد الأطباء و خبراء التغذية الوزن المثالي للشخص البالغ سواء كان ذكر أو أنثى بأنه يساوي طول الفرد مطروحاً منه العدد مائة ، فمثلاً إن كان طول الشخص مائة و سبعون سنتيمتراً ، يجب أن يكون الوزن سبعين كيلو جراماً ، و قد يزيد أو يقل كيلوجرامين ، و ينصح الأطباء بأن يكون الشخص أقرب للنحافة في إطار الوزن الصحي . أما النحافة المفرطة و قلة الوزن بشكل ملحوظ عن الوزن الطبيعي الذي ذكرنا تعريفه يعتبر حالة مرضية تستحق الإهتمام ، حيث يمكن أن يكون نقص الوزن عرض لأحد الأمراض التي لم يتم الكشف عنها ، و في تلك الحالة يجب علاج المسبب للنحافة قبل النحافة ذاتها ، و قد تكون النحافة ناتجة عن سوء تغذية و مجهود بدني و ضغط نفسي لفترات طويلة ، و هنا يجب تحسين الحالة الصحية و النفسية بشكل عام من خلال اتباع نمط غذائي صحي و اسلوب حياة أكثر حفاظاً على الجسم .
 و هناك عدة نصائح هامة لزيادة الوزن بشكل طبيعي في حالة عدم وجود مرض أدى لنقص الوزن أو تم علاج المرض و يرغب الشخص في إستعادة وزنه الطبيعي ؛ أول تلك النصائح الإهتمام بالنوم و الإبتعاد عن الإرهاق الذهني و البدني قدر المستطاع ، حيث أن ذلك يؤدي إلى تقليل معدلات حرق الدهون في الجسم .
 كذلك الإهتمام بالتغذية من حيث زيادة عدد الوجبات إلى أربع أو خمس وجبات أساسية ، و يمكن زيادتها قدر المستطاع ، مع تقليل كمية الطعام في تلك الوجبات ، و يمكن تناول فاتح للشهية في تلك المرحلة .
 أيضاً الإهتمام بحصول الجسم على كافة العناصر الغذائية الممكنة ، و ذلك عبر تناول الفواكه و الخضروات الطازجة بشكل مستمر ، و المكسرات التي تحتوي على الزيوت الهامة للجسم مثل اللوز و عين الجمل .

طريقة تحضير الحلبة لزيادة الوزن
الحلبة تعدّ الحلبة نباتاً عشبيّاً له أفرع متشعبة، وأزهاره صفراء تتحوّل إلى قرون، وبذوره تشبه الكلى، ولونها أصفر يميل إلى اللون الأخضر. تحتوي بذور الحلبة على فوائد علاجيّة كثيرة، ولها أهميّة كبيرة لجسم الإنسان، وتستعمل في العديد من الوصفات للتسمين وزيادة الوزن للأشخاص الذين يعانون من النّحافة الزائدة.
وصفات الحلبة للتنحيف نغلي كوباً من الماء، ونضيف إليه ثلاثة غرامات من بذور الحلبة المطحونة، ونترك المزيج ليغلي مدّة دقيقة، ونتركه ليبرد، ثمّ نصفيه، ويمكن استبدال السكر بعسل النحل الطبيعي، ويتم تناوله ثلاث مرّات يومياً حتى نحصل على الزيادة المرغوبة في الوزن، ويساعد تناول الحلبة الخضراء أيضاً على زيادة الشهيّة لتناول الطعام. نخلط نصف كوب من الماء وملعقة ونصف من زيت الحلبة، ونأخذ من هذا المزيج صباحاً وقبل الذهاب إلى النوم.
نخلط بذور الحلبة، والعسل، والسكّر، ثم نضيف الماء، ونغلي المزيج ثمّ نصفّيه، ونأخذ منه في الصباح، يمكن تحميص بذور الحلبة للتخلص من رائحتها القوية. نضيف ملعقةً صغيرةً من بذور الحلبة المطحونة إلى لتر من الماء ونغليه لمدّة دقيقة ونصفّيه، ويتمّ تناوله بجرعاتٍ متعدّدة.
نمزج زيت الحلبة وزيت الخروع بمكوّنات متساوية، وندهن المناطق المراد تسمينها. نضع ثلاث ملاعق من الحلبة في لترٍ من الماء، ونغليها على النار لمدّة خمس مرات، ونتخلّص من الماء في كل مرة، ثم نأخذ البذور ونطحنها حتى نحصل على مسحوق ناعم، ثمّ نضيف إليها الطحين بنفس كميّة مسحوق البذور، ونضيف الحليب والعسل، ونحرّك المزيج جيداً حتى نحصل على خليطٍ متجانس.
 الحلبة لزيادة الوزن يجب شرب كميّات كافية من الماء عند تناول الحلبة، وذلك لمساعدة المعدة على امتصاص المركّبات الهامّة من بذور الحلبة. يجب تناول الأطعمة الغنيّة بالسعرات الحرارية والّتي تكون قيمتها الغذائيّة عالية مثل الفاصولياء، والبطاطا، والفول السوداني، والحبوب الكاملة، والحلبة التي تساعد الجسم في تخزين الطاقة، وتحتوي على عناصر هامّة للجسم. يعدّ تناول شاي الحلبة من أسهل الطرق لفتح الشهيّة وزيادة الوزن. تتناول النساء بذور الحلبة؛ لاحتوائها على الإستروجين الطبيعي، ولكنها تعمل على زيادة الوزن بشكلٍ واضح. فوائد الحلبة للجسم تعالج الحلبة قرحة المعدة وتخفف من آثارها، وذلك بطحن ملعقة صغيرة من الحلبة وخلطها مع ملعقة كبيرة من العسل، وتؤخذ كلّ ثماني ساعات وتفيد كثيراً في التخفيف من الأعراض المصاحبة للقرحة. تعالج السعال والربو، وذلك بغلي بذور الحلبة في الماء، وتؤخذ مرة واحدة يومياً. تساعد في التخفيف من معدل سكر الدم، وينصح مرضى السكري بتناول مسحوق الحلبة بشكل يومي.

طرق زيادة الوزن بأسرع ما يمكن

النّحافة تعتبر مشكلة النحافة التي يعاني منها بعضُ الرجال والنساء من المشاكل المزمنة والمزعجة، ولا سيما عندما تصل النحافة لدرجة المرض، فالرجال يرغبون بقوام مشدود وعضلات ممشوقة، كما وترغب النساء بامتلاك جسم متوسط الامتلاء يعكسن من خلاله أنوثتهن وجمالهن، ولهذا سنتعرف على أسباب النحافة ومجموعة من الطرق البسيطة لعلاج النحافة بسرعة. أسباب النحافة الجينات الوراثية، وهؤلاء الأشخاص يعانون من فقدان الشهية ومعدلات أيض عالية.
 كثرة الحركة، كلما زادت الحركة زاد معدل حرق السعرات الحرارية. الإصابة بالمرض، هناك مجموعة كبيرة من الامراض التي تتسبب في فقدان الشهية، كأمراض الغدة الدرقية والأمراض الخبيثة كالسرطان والإيدز.
 من شأن العلاجات الكيميائية وتناول الأدوية أن تفقد الجسم الكثير من الوزن إضافة إلى سد الشهية، ولهذا لا بدّ من قراءة الأعراض الجانبية التي تنتج عن تناول الأدوية قبل تناولها. الاضطرابات النفسية والتوتر والاكتئاب.
الحساسية المفرطة من تناول بعض الأطعمة، والتي ينتج عنها الإصابة بعسر الهضم وصعوبة امتصاص العناصر الغذائية. مخاطر النحافة الشديدة الإصابة بمرض هشاشة العظام. ينتج عن نقص عنصر الحديد في الدم الإصابة بمرض الأنيما. مشاكل في النمو والأسنان نتيجة نقص عنصر الكاليسيوم.
 مشاكل في الخصوبة لدى المرأة تنتج عن اضطرابات الدورة الشهرية. ضعف في الجهاز المناعي. طرق زيادة الوزن بسرعة تناول كميات كبيرة من السعرات الحرارية أكثر من حاجة الجسم اليومية.
 ممارسة تمارين كمال الأجسام من أجل بناء عضلات الجسم وزيادة حجمها، كتمارين الحديد.
 تناول الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية وهذا لا يقصد به تناول الأطعمة الغنية بالدهون المضرة ومثال ذلك تناول المكسرات والتي تعتبر غنية بالدهون غير المشبعة والتي لا تضر الجسم، المشروبات والعصائر الطازجة، النشويات والكربوهيدرات كالخبز والبطاطا، تناول الخضراوات قليلة الماء، والفاكهة كالبطيخ والتين والموز. تناول المكملات الغذائية لتزويد الجسم بحاجتة من الفيتامينات والبروتينات والمعادن، وتُباع أيضاً في الصيدليات مكملات غذائية متخصصة في زيادة الوزن. تناول كميات كبيرة من البروتينات، والموجودة بكثيرة في البيض واللحوم الحمراء والبقوليات. زيادة عدد الوجبات التي يتم تناولها لتصل لـ 6 وجبات خلال اليوم، فتناول الطعام على وجبات صغيرة يعتبرُ سهل الهضم، ويتم امتصاصه بسهوله وليست كتلك التي يتم تناولها على كميات كبيرة. بقصد زيادة الشهية والإقبال على الطعام يفضل زيادة التوابل والبهارات. زيادة كمية الزنك التي يتم تناولها، وبهذا يزيد إفراز هرمون التيستيرون والمسؤول عن بناء الجسم، ويمكن الحصول عليه من خلال تناول اللحوم والكاجو والمحار. تناول الطعام بصورة سريعة، فالدماغ يقوم بإرسال سيالات عصبية للإحساس بالشبع بعد مرور 20 دقيقة من بدء تناول الطعام، لهذا لا تضع وقتك بالشوكة والسكين، وامضع الطعام جيداً كي لا تصاب بعسر هضم.

أسرع طريقة لزيادة الوزن

قلّة الوزن كثيراً ما نسمعُ مشاكِلَ النّاس مع الوزن الزائد بالنّظر إلى طريقة الحياة التّي نعيشُها في يومنا الحاليّ، وهُنالِكَ أُناسٌ يُعانونَ من انخفاض الوزن بشكلٍ كبير وملحوظ مِمّا يجعلهُم يبحثونَ عن أيّ طريقة لزيادته، وفي الغالب تكونُ مُهمّة هؤلاء أصعب مِن خسارة الوزن، فأجسادهم تكونُ من النوعيّة التّي لا تسمنُ بسهولة، مِمّا يجعلهم يُعانون من هذهِ المُشكلة، بالإضافة إلى عدم إيجاد ملابس تناسبهم بسهولة في الأسواق، عدا عن الضعف العامّ في الجسد، وقِلّة النشاط واللّياقة، لذلِكَ سنُقدمُ اليوم بعض الطُرق المُختلفة للمُساعدة في كسب الوزن بسُرعة، لكن أوّلاً سنتعرف على أسباب قِلّة الوزن.
أسبابها الأسباب الجسديّة: فقد تُسبّبُ العديد من الأمراض انخفاضاً واضحاً في الوزن، كالإنفلونزا المصحوبة بارتفاع درجات الحرارة، أو آلام الحلق والحُنجرة، التّي قد تمنع الشخص من تناول الطعام بشكلٍ صحيّ وسليم. الأسباب النفسية: فغالباً ما تكونُ المشاكل النفسيّة هيَ السبب الرئيسيّ لفقدان الوزن بشكلٍ ملحوظ، كمرض الأناركسيا، والاكتئاب، فهؤلاء يُعانونَ من فقدان الشهيّة بشكلٍ ملحوظ، بالإضافة إلى إنخفاض الوزن بشكلٍ مُفاجىء وشديد. الأدوية: هُنالِكَ بعض أنواع الأدوية التّي قد تُسبب فقدان الوزن المُفاجىء، لذلِكَ يجب قراءة النشرة المُرافقة للدواء قبلَ أخذه، أو استشارة الطبيب وسؤاله عن الدواء.
التوتُّر، فكما قد يؤدّي التوتُّر إلى زيادة الوزن لدى بعض الأشخاص، قد يعمل على فقدان الوزن للبعض الآخر. مُمارسة الرياضة الشديدة، فهُنالِكَ الكثير من الأشخاص الذّينَ يُمارسونَ التمارين الرياضيّة، بالإضافة إلى اتّباع حِمية شديدة، مِمّا يؤدّي إلى فقدان الوزن والضعف العامّ بالجسد.
طُرق زيادة الوزن بسُرعة تناول الطعام تناول الطعام باستمرار وانتظام، والإكثار من تناول الوجبات الخفيفة ما بين الوجبات الرئيسيّة. أكل الأنواع الصحيّة من الدّهون، فعلى الشخص تناول الأطعمة والدّهون الصحيّة لاكتساب الوزن والمُحافظة على شكل الجسد الجميل والمُتناسق بالوقت نفسه، ولتجنُّب ظهور السيلوليت.
 الإكثار من تناول البروتينات كالبيض واللّحوم وغيرها من الأطعمة الصحيّة، والغنيّة بالعناصر الغذائيّة للجسد. تناول الطعام بوقتٍ مُتأخرٍ في الليل، فالقاعدة الرئيسيّة لخسارة الوزن هيَ عدم تناول الطعام مُتأخّراً، لذلِكَ يجب كسر هذهِ القاعدة لزيادة الوزن. مُمارسة التمارين الرياضيّة مُمارسة تمارين العضلات والحديد، فهيَ تُساعد في زيادة الكُتلة العضليّة في الجسد، مِمّا يؤدي إلى زيادة في الوزن، وإعطاء الجسد المنظر الرشيق والصحيّ. مُمارسة التمارين الخاصّة بزيادة الوزن، عن طريق التدرُّب مع أشخاصٍ مُختصّين بهذهِ الرياضة.
تناول الطعام بعدَ مُمارسة الرياضة على الفور، فذلِكَ يؤدّي إلى زيادة الوزن بسُرعة وبشكلٍ ملحوظ.

طريقة سهلة وسريعة لزيادة الوزن

مقدمة مشاكل الوزن لا تنتهي فكما يوجد أشخاص يعانون من زيادة الوزن، فيوجد أيضاً أشخاص يعانون من نقصان الوزن و لنحافة الشديدة، فالوزن الزائد يؤثر على المظهر الخارجي للشخص وأيضاً النحافة الشديدة تؤثر كثيراً على الشكل الخارجي للشخص وتجعله يشعر بالحرج أيضاً وعدم الرضا عن شكله، ولا شكّ في أن السبب الرئيسي في مشكلة النحافة هو سوء التغذية وبالإضافة إلى بعض العادات الخاطئة التي تؤثر سلباً على شهيتنا وجسمنا.
 أهم الأسباب التي تعرّضك لمشكلة النحافة قلة تناول الطعام والابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على السكريات والبروتينات والنشويات، فهي من أكثر الأطعمة التي تزيد الوزن. التعرض لبعض المشاكل والشعور بالإحباط والفشل وعدم الرضا عن النفس، وبالتالي سوف تشعر بعدم الرغبة في تناول الطعام والابتعاد عنه.
تناول الطعام والقيام بالحركة واكمال يومك وعدم الجلوس للراحة، فسوف يتهضم الطعام بسرعة وتحرق السعرات الحرارية سريعاً دون زيادة وزنك.
 عدم النوم لوقت كافي في الليل والسهر كثيراً، فهذا يجعلك مكتئباً ولا ترغب في تناول الطعام. شرب الماء وخصوصاً لو كان بارداً قبل تناول الطعام فهذا يؤثر كثيراً على شهيتك ويجعلك لا تتناول الكثير من الطعام. تناول الطعام ببطيء يجعلك تشعر بالشبع قبل تناولك قدر كافي من الطعام يسد جوعك و يزيد وزنك. وهذه كانت من أهم الأسباب التي تجعلك تتعرض لمشكلة النحافة، وهناك طرق ووصفات كثيرة تساعدك في التخلص من مشكلة النحافة . ويمكنك أن تجرب بعض الوصفات أو أن تتبع نظام غذائي يساعدك في ذلك، أو أن تلجأ إلى طبيب التغذية المختص إذا كنت تشعر بعدم جدوى الطرق التقليدية.
نصائح تساعدك في زيادة وزنك بطريقة سريعة احرص على تناول الأطعمة التي تحتوي على النشويات والسكريات والبروتينات يومياً مثل ( البيض، الحليب، اللحم، المربي، الأرز، والخبز) فكل هذه الأطعمة مفيدة وتزيد من وزنك إذا حرصت أن تجعلها ضمن نظامك الغذائي اليومي.
 تناول ثلاث وجبات يومياً واحرص على تناول بعض الأطعمة بين الوجبات مثل الشوكولاتة أو تناول بعض الخبز.
إذا لم تكن لديك شهية لتناول الكثير من الطعام، فيفضل شرب عصير برتقال طبيعي قبل البدء بتناول الطعام بربع ساعة فهو يساعدك على فتح الشهية وتناول كميات أكبر من الطعام.
 احرص على تناول الفواكه يومياً وخصوصاً الموز، فبالإضافة إلى أنها مفيدة للجسم وتوقيه من الأمراض فهي تزيد من شهيتك للتناول الطعام وتغذّي جسمك. إذا لم تنجح معك الطرق الطبيعة كي تزيد من عدد وجباتك اليومية يمكنك اللجوء لاستخدام فاتح الشهية كي يساعدك في زيادة وزنك وتناول العديد من الوجبات والأطعمة خلال اليوم. ننصحك أيضاً بتناول حبة زيت السمك وهو يباع في الصيدليات، لأنه مفيد جداً للجسم بالإضافة لأنه يساعدك في زيادة وزنك وخصوصاً منطقة الوجه ويجعله أكثر نظارة واشراق. احرص على النوم لمدة لا تقل عن 8 ساعات كي يرتاح جسمك ولا تبقي مرهقاً وتمارس يومك بكل نشاط وطاقة إيجابية. حاول قدر الإمكان الابتعاد عن المشاكل والأشياء التي تحزنك، كي لا تفقد شهيتك للطعام وحاول أن تبقي سعيداً وقم بالذهاب لأماكن هادئة كي تشعر بالراحة والإقبال على الحياة وتزيد شهيتك لتناول الطعام، لأن الحزن والانفعال الشديد يجعلك لا ترغب في تناول الطعام أو الشعور بالجوع. لا تبقي دائم الحركة طوال اليوم وخصص وقت للراحة والهدوء كي تستفيد من الطعام وتزيد وزنك. تناول البطاطس المحمرة، فهي مليئة بالنشويات التي تزيد من وزنك بشكل سريع. اذا كنت لا تحب تناول الطعام وحيداً، فيفضل أن تحرص على تناول الطعام مع أصدقائك أو عائلتك كي تشجع نفسك على تناول الكثير من الطعام. لا تتناول الماء قبل البدء بالطعام كي لا تشعر بالشبع سريعاً، وتتناول القليل من الطعام.
وقد لا يشعر الجميع بتحسن وزنهم عند اتباعهم هذه النصائح، ويرغبون في اتباع طرق أخرى أكثر نفعاً.
وصفات طبيعية لزيادة الوزن خلطة الحلبة والعسل : فهي من الأكثر الوصفات الطبيعية التي تساعدك على زيادة وزنك بالإضافة إلى أنّها حلوة المذاق ومفيدة للجسم. ويمكنك إعدادها في المنزل وذلك بإحضار الحلبة وغليها في الماء وثم تصفيتها وبعد ذلك نقوم بتحليتها بالعسل، وينصح بشربها ثلاث مرات يومياً حتى يزيد وزنك. وصفة الزبيب والسمسم: وهذه وصفة جيدة وتساعدك كثيراً على زيادة وزنك، وننصحك بتناول 160 غم من الزبيب يومياً، وتناول ملعقتان من السمسم لمرتين أو ثلاث مرات في اليوم وأيضاً يفضل تناول الموز يومياً وسوف تلاحظ زيادة وزنك بطريقة سريعة وسهلة. وصفة المكسرات : ننصحك بتناول اللوز والفستق والبندق يومياً مع كأس من الحليب أو طحنها وإضافتها مع الحليب، فهي مفيدة لجسمك وأيضاً تزيد وزنك كونها تحتوي على البروتينات . وصفة اللوز والعسل : أيضاً المكسرات عند خلطها مع العسل تعطيك نتيجة رائعة ويمكنك الحصول عليها بالقيام بإحضار اللوز والعسل والجوز والتمر وخلطهم مع بعضهم البعض على شكل كرات وتناول ثلاث كرات يومياً حتى تلاحظ زيادة وزنك. فكل هذه الوصفات مفيدة و طبيعية وتساعدك على زيادة وزنك، ولكن اذا لاحظت عدم زيادة وزنك وعدم الاستجابة لأي طريقة فيفضل اللجوء إلى الطبيب الخاص بالتغذية كي يحدد ما هو سبب نحافتك هل هو مرض لا سمح الله أم هو نقص في الشهية أم هي مشكلة في الغدة الدرقية، فكل هذه الأسباب لها علاقة في مشكلة النحافة لذلك يجب عدم الاستهانة في مشكلة النحافة والحرص على التأكد من أن سببها ليس مرضاً كي لا تعاني من فقر الدم أو أي عرض جانبي يصاحب النحافة وقلة التغذية.
 يجب أن تكون دائماً صاحب عزيمة ونيّة صادقة عند قيامك بفعل أي شيء كي تنجح فيه وتحقق ما ترغب، فإذا لم تكن لديك النية في أن تزيد وزنك فلن تفلح في ذلك، وسوف تفشل منذ البداية، لأن وزنك لن يزيد لوحده من دون مجهودك أنت واصرارك ومحاولتك أكثر من مرة حتى تصل إلى الوزن المثالي الذي يناسب طولك، فكل إنسان يختلف الوزن المثالي الذي يجب أن يصل إليه عن الآخر، وذلك حسب طول كل شخص. يجب أن تحرص دائماً على أن تبقي نفسيتك مرتاحة وابتعد عن الهموم والأحزان وأي شيء يشعرك بالقلق، كي لا تبقي دائماً في حالة قلق وتفكير دائماً يسبب لك عدم الراحة وعدم الاهتمام بصحتك، لذلك كن دائماً متفائلاً ولا تيأس سريعاً واطلب مساعدة الآخرين إذا شعرت بصعوبة في تنفيذ ما تريد فسوف يساعدونك كثيراً ويسهلوا عليك أي صعاب قد تواجهها في زيادة وزنك، فمن المؤكد أنك سوف تجد أحد أصدقائك أو أقاربك قد عاني من هذه المشكلة في أحد الأيام وسوف ينصحك ويساعدك في حل مشكلتك بطريقة أفضل، ولأن الدعم المعنوي من الآخرين يزيد من شجاعتك على التغلب على مشاكلك مهما كنت تعتبرها صعبة ولا يمكنك حلها بسهولة.

تعليقات

التنقل السريع